بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» حصريا حاتم العراقي - ذكرناكم 2012 ( الالبوم )
الإثنين مارس 12, 2012 4:30 pm من طرف EMINEM

» صور متسابقو عرب ايدل Arab Idol مع هند صبري2012
الأربعاء فبراير 22, 2012 11:00 am من طرف EMINEM

»  ريال مدريد يوافق على إنشاء مدارس لكرة القدم في العراق
السبت فبراير 18, 2012 5:04 am من طرف EMINEM

» البكاء على الاطلال
السبت فبراير 18, 2012 4:51 am من طرف EMINEM

» جريح الحب
السبت فبراير 18, 2012 4:49 am من طرف EMINEM

» للنقاش والتحاور
السبت فبراير 18, 2012 4:45 am من طرف EMINEM

» کیف یگون الحب@@@
الخميس أغسطس 25, 2011 12:02 am من طرف امیر الحب

» سوال لرواد المنتدى لماذا الخوف من البكلوريا؟؟؟
الخميس أغسطس 18, 2011 7:48 pm من طرف EMINEM

» انت اتغار لولا...تعال وشوف من برجك
الإثنين أغسطس 15, 2011 5:51 am من طرف امیر الحب

» الحوت - 2011 سنة الانجازات المهمة
الخميس يوليو 21, 2011 8:20 am من طرف اميرة الاحزان

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 23 بتاريخ الأحد يوليو 14, 2013 8:45 am

~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 4:51 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه
ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا
من يهده الله فلا مضل له .. ومن يضلل فلا هادي له

والصلاة والسلام على رسول الله الكريم سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

هنبدأ بتوكل على الله وليس التواكل

راح أنزل كل يوم إنشاء الله قصة هادفه والهدف منها التنمية البشريه والعقلية

وأتمنى من أصدقائي أن يشاركوني في الموضوع وأن يضيفوا قصص تكون داخل الموضوع

ولنتشارك بالخير جميعاً


وعلى بركة الله نبدأ




عدل سابقا من قبل NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 10:52 am عدل 1 مرات (السبب : انفذ طلب امینیم)

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 4:54 pm

أهيمة التفكير الايجابى والابتكارى فى مواجهة التحديات
يحكى أن رجل كان يصنع قماش للمراكب الشراعية .
يجلس طول السنة يعمل فى القماش ثم يبيعه لأصحاب المراكب

و فى سنة من السنوات وبينما ذهب لبيع انتاج السنة من القماش لأصحاب المراكب، سبقه أحد التجار الى اصحاب المراكب وباع اقمشته لهم.

طبعا الصدمة كبيرة .
ضاع رأس المال منه وفقد تجارته..
.
فجلس ووضع القماش أمامه وجعل يفكّر
وبجلوسه كان محط سخرية اصحاب المراكب ، فقال له أحدهم
(اصنع منهم سراويل وارتديهم)

ففكر الرجل جيداً..
وفعلاً قام بصنع سراويل لأصحاب المراكب من ذلك القماش، وقام ببيعها لقاء ربح بسيط... وصاح مناديا:
(من يريد سروالاً من قماش قوي يتحمل طبيعة عملكم القاسية؟)

فأٌعجب الناس بتلك السراويل وقاموا بشراءها... فوعدهم الرجل بصنع المزيد منها في السنة القادمة..

ثم قام بعمل تعديلات واضافات على السراويل ، وصنع لها مزيدا من الجيوب حتى تستوفي بحاجة العمال وهكذا.. ثم يذهب بها لأصحاب المراكب فيشتروها منه

وبهذه الطريقة تمكّن الرجل من تحويل الأزمة لنجاج ساحق




و تلخيصا
الأزمة لا تجعل الانسان يقف في مكانه..
لكن استجابتنا لها وردود افعالنا هي ما تجعلنا نتقدم أو نتراجع الى الخلف



عدل سابقا من قبل NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:09 am عدل 1 مرات (السبب : انفذ طلب امینیم)

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الخميس سبتمبر 17, 2009 6:23 pm

الله شگد تعلیقات علکیفکم واحد واحد هههههههههههههههههههههه
های شنو وین تعلیقاتکم تره ها مانزل القصه الثانیه ارید اشوف تعلیقکم ومدی فهمکم
یله حتی نذب القصه الثانیه علی فد عضو


hello


عدل سابقا من قبل NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:21 am عدل 1 مرات (السبب : انفذ طلب امینیم)

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف EMINEM في الخميس سبتمبر 17, 2009 6:32 pm

شکرا جزیلا ع الموضوع جدا جدا حلووووو
ورااااائع واعتذر علی تأخری بس وربی هسه شفت الموضوع

ماکنت ادری بی

وبالنسبه للقصه تره جدا حلوووووووه


وهاااااادفه

وتــــ ح یاتی الچــــ اختنا الغالیــــــه


عدل سابقا من قبل NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:24 am عدل 1 مرات (السبب : انفذ طلب امینیم)

_________________
avatar
EMINEM
::ــا حـــًٌلا هـــٌُمـے ::

ذكر العمر : 26
المزاج : So GooD
لونك المفضل : PiNKy
عدد المساهمات : 4056
هوايتك هوايتك : BasketBaLL
تاريخ التسجيل : 09/09/2009
نقاط : 4576
السٌّمعَة : 1

http://iraqstar.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف ليلاس في الخميس سبتمبر 17, 2009 6:34 pm

شكرا ع الموضوع
صحيح يساعد ع التنميه البشريه والعقليه

انتي دائما مبدعه


url=http://www.upksau.com][/url]

_________________
avatar
ليلاس
مشرفة منتدی الجرائم والحوادث

انثى لونك المفضل : اسود
عدد المساهمات : 664
هوايتك هوايتك : الدراسه
تاريخ التسجيل : 16/09/2009
نقاط : 766
السٌّمعَة : 1

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الخميس سبتمبر 17, 2009 6:35 pm

مشکور الموضوع امنور ابردودک
بس لیش مامعلق انطی فد حکمه حته نستفاد حتی لو شعر اوکلمه اوحدیث ای شی

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الخميس سبتمبر 17, 2009 6:38 pm

مشکوره لیلاس منوره های وین چنتی چنه نسأل علیچ
بس انی ماارید بس هیچ تدخلون ارید اتعلقووووووووووووووووووون یله علقوا حتی انشوف مدا فکرکم اوتفکیرکم

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف EMINEM في الخميس سبتمبر 17, 2009 6:49 pm

اوکیــــ

هاچ هذه الکلمات
هوایه احبهه

(واذا ملاحظه انی توقیعی مکتوب بی جوه الصور

اعذرونی لقله کلامی
صمتی هو لغتی)
وسویت هالکلمات من بعد ان قریت هذه المقطوعات من عذب الکلام
وانشالله تعجبکم وتستفادون منهه



للـصـمـت كـلام اجـمـل
.........................

الصمت هو العلم الأصعب من علم الكلام

الصمت هو شي يصعب على الجميع تفسيره

والصمت هو أفضل جواب لبعض الأسئلة

فما اجملك عندما تلزم الصمت00

في امور تستوجب الصمت


فما أجمل ان تضحك في وجه من ينتظر منك البكاء

وما أجمل أن تصمت في وجه من ينتظر منك الكلام

وفعلا غالبا ماتكون أعمار الذين يصمتون أطول من أعمار

الذين يتكلمون
وطبعا الصمت هي لغة العرب المشهورة

فليصمت الجميع

ندمنا على السكوت مرة .. وندمنا على الكلام مرارا
وقال البعض بما معناه

متى تصمت!!!!

عندما ترغب نفسك في الكلام, متى تتكلم؟

عندما ترغب نفسك في السكوت



!! فـوائد الصمت !!



::الصـمـت::



يمنحك طاقه قويه للتفكير بعمق في كل ما يحصل حولك
والتركيز بعقلانية على أجابتك


::الصـمـت::


يجعلك تسيطر على من أمامك من خلال نظرات محملة بمعان
غير منطوقة تجعلهم حائرين في تفسيرها

::الصـمـت::


المصحوب ببعض الحركات والإيماءات

يرغم من أمامك على البوح بما داخله فيقول أكثر مما يريد فعلا


::الصـمـت::


يولد لدى الآخرين شعورا بالغيظ الشديد لأنهم يعتبرونه هجوما مستترا

فتكون الأقوى من دون كلام ولا تعب



::الصـمـت::

هو الحل الأفضل أمام المشاكل الزوجية التافهة


::الصـمـت::


في المواقف الصعبة يولد الاحترام

بعكس الصراع و الجدل الذي يولد التنافر والحقد

::الصـمـت::


يدمر أسلحة من تتشاجر معهم ويجردهم من القدرة

على مواصلة الكلام

::الصـمـت::

عندما يصمت شريكك اصمت فيتساءل عن سبب صمتك

ويبدأ هو بالكلام

::الصـمـت::

يعلمك حسن الاستماع الذي يفتقده الكثيرون


::الصـمـت::


حاول إتقانه ولن تفشل أبدا في تحقيق ما تريد

في أي وقت وفي أي موقف
أصمت
.........................
تحياتي واحـــــتـرامـــي

_________________
avatar
EMINEM
::ــا حـــًٌلا هـــٌُمـے ::

ذكر العمر : 26
المزاج : So GooD
لونك المفضل : PiNKy
عدد المساهمات : 4056
هوايتك هوايتك : BasketBaLL
تاريخ التسجيل : 09/09/2009
نقاط : 4576
السٌّمعَة : 1

http://iraqstar.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الخميس سبتمبر 17, 2009 6:58 pm

بس انی سکتت وندمت علی گد شعر راسی soooo sad ولو انی گرعه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه موتصدگون

شکرا شعر کلش حلو hands

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف EMINEM في الخميس سبتمبر 17, 2009 7:03 pm

خاف صدگ صلعه؟؟؟هههههههههههههههه
یلا هسه انتی ضیفیلنه شی حلو


تــــ ح یاتی

_________________
avatar
EMINEM
::ــا حـــًٌلا هـــٌُمـے ::

ذكر العمر : 26
المزاج : So GooD
لونك المفضل : PiNKy
عدد المساهمات : 4056
هوايتك هوايتك : BasketBaLL
تاريخ التسجيل : 09/09/2009
نقاط : 4576
السٌّمعَة : 1

http://iraqstar.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الخميس سبتمبر 17, 2009 7:42 pm

القصة الثانية


الفيل الأبيض


عندما كان عمره شهرين وقع الفيل الأبيض الصغير في فخ الصيادين ثم بيع لرجل ثري يمتلك حديقة حيوان متكاملة

وعند وصوله الى الحديقة قام العمال المسؤولون بربط أحد أرجل الفيل بسلسلة حديدية قوية تنتهي بكرة كبيرة من الحديد ووضعوه في مكان قصي من الحديقة.

بالطبع شعر الفيل بالغضب الشديد من هذه المعاملة القاسية وعزم على تحرير نفسه من القيود ولكنه كلما حاول التحرك وشد السلسلة شعر بألم شديد فما كان منه بعد عدة مرات فتعب ونام.


وتكررت محاولات الفيل خلال الأيام التالية لكن دون جدوى ومع كثرة محاولاته الفاشلة وآلامه قرر الفيل تقبل الواقع الجديد وتوقف عن محاولة تحرير نفسه ..

وبعد مدة وأثناء نومه قام العمال بتوجيه من صاحب الحديقة بتغيير الكرة الحديدية الثقيلة بكرة صغيرة من الخشب ,
طبعا الفرصة صارت سانحة للفيل لتخليص نفسه


ولكن ما حدث هو العكس تماما؟؟
فقد تمت برمجة عقل الفيل أن أي محاولة للتحرر من القيود ستفشل وستترافق بألم شديد أي برمج عقله على عدم القدرة وبالتالي فقد ايمانه بقواه الذاتية..

أحد زوار الحديقة أدهشه ذلك وسأل صاحبها: هل يمكنك أن توضح لي كيف أن هذا الفيل القوي لا يحاول سحب الكرة الخشبية وتحرير نفسه والأمر سهل جدا له؟؟
فرد عليه:طبعا الفيل قوي جدا ويمكنه تخليص نفسه بسهولة وفي اي وقت أنا أعلم ذلك ولكن الأهم أن الفيل نفسه لا يعلم هذا ولا يدرك مدى قدرته الذاتية

والآن:
معظم الناس يبرمجون من الصغر على التصرف والكلام وحتى الأحاسيس بطريقة معينة واستمروا على هذا طوال حياتهم فأصبحوا سجناء برمجتهم واعتقاداتهم السلبية التي تحد من قدرتهم على الحصول على ما يستحقونه في الحياة
لكن هذه البرمجة ممكن تغييرها لمصلحتنا بأن نستبدلها بأخرى ايجابية تعيننا على تحقيق أهدافنا


اعلم أن أي تغيير في حياتك يجب أن يحدث أولا في داخلك\\إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم\\




عدل سابقا من قبل NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:47 am عدل 1 مرات (السبب : انفذ طلب امینیم)

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف EMINEM في الجمعة سبتمبر 18, 2009 3:12 am

شکرا قصه حلووووه

یسلموووو

hands


عدل سابقا من قبل NO LOVE في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:51 am عدل 1 مرات (السبب : انفذ طلب امینیم)

_________________
avatar
EMINEM
::ــا حـــًٌلا هـــٌُمـے ::

ذكر العمر : 26
المزاج : So GooD
لونك المفضل : PiNKy
عدد المساهمات : 4056
هوايتك هوايتك : BasketBaLL
تاريخ التسجيل : 09/09/2009
نقاط : 4576
السٌّمعَة : 1

http://iraqstar.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الجمعة سبتمبر 18, 2009 3:07 pm

منور

القصه الثالثه راح اذبهه علی ملکه الرومانسیه یله جیبینه قصه بیهه حکمه وحلوه مثلچ اذا متصیر زحمه یاحلوه Embarassed

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف ملكة الرومانسيه في الجمعة سبتمبر 18, 2009 3:23 pm

شكرا ع الموضوع
يسلمووو

_________________
avatar
ملكة الرومانسيه
مشرفة منتدی الشعر بكل انواعه

انثى العمر : 28
المزاج : coooooool
لونك المفضل : black & red
عدد المساهمات : 2906
هوايتك هوايتك : sweem & meakup
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 3247
السٌّمعَة : 0

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف ملكة الرومانسيه في الجمعة سبتمبر 18, 2009 3:25 pm

اقراء بس بدون دموع!!!!!اتحداك

url=http://www.upksau.com][/url]

هذه القصة قرأتها من قبل واعجبتني جداً وأحسست فيها بالعظة والعبرة
وأتمنى تعجبكم .... وفي الحقيقة أنني قرأتها كثيراً وفي كل مرة أقرأها لا أتمالك
دموعي ... أتمنى تقرأوها بدون دمــوع ....

القصة جميلة جدا و مؤثرة أقراها بتمعن
أقرأوها وتمعنوا فيها... أثابكم الله وقد ذكرها الشيخ خالد الراشد كثيرا... ويُقال انها قصته الشخصية :


لم أكن جاوزت الثلاثين حين أنجبت زوجتي أوّل أبنائي.. ما زلت أذكر تلك الليلة .. بقيت إلى آخر الليل مع الشّلة في إحدى الاستراحات.. كانت سهرة مليئة بالكلام الفارغ.. بل بالغيبة والتعليقات المحرمة... كنت أنا الذي أتولى في الغالب إضحاكهم.. وغيبة الناس.. وهم يضحكون .


أذكر ليلتها أنّي أضحكتهم كثيراً.. كنت أمتلك موهبة عجيبة في التقليد .. بإمكاني تغيير نبرة صوتي حتى تصبح قريبة من الشخص الذي أسخر منه.. أجل كنت أسخر من هذا وذاك.. لم يسلم أحد منّي أحد حتى أصحابي.. صار بعض الناس يتجنّبني كي يسلم من لساني .
أذكر أني تلك الليلة سخرت من أعمى رأيته يتسوّل في السّوق... والأدهى أنّي وضعت قدمي أمامه فتعثّر وسقط يتلفت برأسه لا يدري ما يقول.. وانطلقت ضحكتي تدوي في السّوق ..


عدت إلى بيتي متأخراً كالعادة.. وجدت زوجتي في انتظاري.. كانت في حالة يرثى لها.. قالت بصوت متهدج: راشد.. أين كنتَ ؟


قلت ساخراً: في المريخ.. عند أصحابي بالطبع ..


كان الإعياء ظاهراً عليها.. قالت والعبرة تخنقها : راشد... أنا تعبة جداً .. الظاهر أن موعد ولادتي صار وشيكا ..


سقطت دمعة صامته على خدها.. أحسست أنّي أهملت زوجتي.. كان المفروض أن أهتم بها وأقلّل من سهراتي .. خاصة أنّها في شهرها التاسع .


حملتها إلى المستشفى بسرعة.. دخلت غرفة الولادة .. جعلت تقاسي الآلام ساعات طوال.. كنت أنتظر ولادتها بفارغ الصبر.. تعسرت ولادتها .. فانتظرت طويلاً حتى تعبت.. فذهبت إلى البيت وتركت رقم هاتفي عندهم ليبشروني .


بعد ساعة.. اتصلوا بي ليزفوا لي نبأ قدوم سالم ذهبت إلى المستشفى فوراً.. أول ما رأوني أسأل عن غرفتها.. طلبوا منّي مراجعة الطبيبة التي أشرفت على ولادة زوجتي .


صرختُ بهم: أيُّ طبيبة ؟! المهم أن أرى ابني سالم .


قالوا، أولاً راجع الطبيبة ..


دخلت على الطبيبة.. كلمتني عن المصائب .. والرضى بالأقدار .. ثم قالت: ولدك به تشوه شديد في عينيه ويبدوا أنه فاقد البصر !!


خفضت رأسي.. وأنا أدافع عبراتي .. تذكّرت ذاك المتسوّل الأعمى الذي دفعته في السوق وأضحكت عليه الناس .


سبحان الله كما تدين تدان ! بقيت واجماً قليلاً.. لا أدري ماذا أقول.. ثم تذكرت زوجتي وولدي .. فشكرت الطبيبة على لطفها ومضيت لأرى زوجتي ..


لم تحزن زوجتي.. كانت مؤمنة بقضاء الله.. راضية. طالما نصحتني أن أكف عن الاستهزاء بالناس.. كانت تردد دائماً، لا تغتب الناس ..


خرجنا من المستشفى، وخرج سالم معنا. في الحقيقة، لم أكن أهتم به كثيراً. اعتبرته غير موجود في المنزل. حين يشتد بكاؤه أهرب إلى الصالة لأنام فيها . كانت زوجتي تهتم به كثيراً، وتحبّه كثيراً. أما أنا فلم أكن أكرهه، لكني لم أستطع أن أحبّه !


كبر سالم.. بدأ يحبو.. كانت حبوته غريبة.. قارب عمره السنة فبدأ يحاول المشي.. فاكتشفنا أنّه أعرج. أصبح ثقيلاً على نفسي أكثر. أنجبت زوجتي بعده عمر وخالداً .


مرّت السنوات وكبر سالم، وكبر أخواه. كنت لا أحب الجلوس في البيت . دائماً مع أصحابي. في الحقيقة كنت كاللعبة في أيديهم ..


لم تيأس زوجتي من إصلاحي. كانت تدعو لي دائماً بالهداية. لم تغضب من تصرّفاتي الطائشة، لكنها كانت تحزن كثيراً إذا رأت إهمالي لسالم واهتمامي بباقي إخوته .


كبر سالم وكبُر معه همي. لم أمانع حين طلبت زوجتي تسجيله في أحدى المدارس الخاصة بالمعاقين. لم أكن أحس بمرور السنوات. أيّامي سواء .. عمل ونوم وطعام وسهر .


في يوم جمعة، استيقظت الساعة الحادية عشر ظهراً. ما يزال الوقت مبكراً بالنسبة لي. كنت مدعواً إلى وليمة . لبست وتعطّرت وهممت بالخروج. مررت بصالة المنزل فاستوقفني منظر سالم. كان يبكي بحرقة ! إنّها المرّة الأولى التي أنتبه فيها إلى سالم يبكي مذ كان طفلاً. عشر سنوات مضت، لم ألتفت إليه. حاولت أن أتجاهله فلم أحتمل. كنت أسمع صوته ينادي أمه وأنا في الغرفة. التفت ... ثم اقتربت منه. قلت: سالم! لماذا تبكي؟ !


حين سمع صوتي توقّف عن البكاء. فلما شعر بقربي، بدأ يتحسّس ما حوله بيديه الصغيرتين. ما بِه يا ترى؟! اكتشفت أنه يحاول الابتعاد عني!! وكأنه يقول: الآن أحسست بي. أين أنت منذ عشر سنوات ؟! تبعته ... كان قد دخل غرفته. رفض أن يخبرني في البداية سبب بكائه . حاولت التلطف معه .. بدأ سالم يبين سبب بكائه، وأنا أستمع إليه وأنتفض .


أتدري ما السبب!! تأخّر عليه أخوه عمر، الذي اعتاد أن يوصله إلى المسجد. ولأنها صلاة جمعة، خاف ألاّ يجد مكاناً في الصف الأوّل. نادى عمر.. ونادى والدته.. ولكن لا مجيب .. فبكى .


أخذت أنظر إلى الدموع تتسرب من عينيه المكفوفتين. لم أستطع أن أتحمل بقية كلامه. وضعت يدي على فمه وقلت: لذلك بكيت يا سالم !!..


قال: نعم ..


نسيت أصحابي، ونسيت الوليمة وقلت: سالم لا تحزن. هل تعلم من سيذهب بك اليوم إلى المسجد؟ قال: أكيد عمر .. لكنه يتأخر دائماً ..


قلت: لا .. بل أنا سأذهب بك ..


دهش سالم .. لم يصدّق. ظنّ أنّي أسخر منه. استعبر ثم بكى. مسحت دموعه بيدي وأمسكت يده. أردت أن أوصله بالسيّارة. رفض قائلاً: المسجد قريب... أريد أن أخطو إلى المسجد - إي والله قال لي ذلك .


لا أذكر متى كانت آخر مرّة دخلت فيها المسجد، لكنها المرّة الأولى التي أشعر فيها بالخوف والنّدم على ما فرّطته طوال السنوات الماضية. كان المسجد مليئاً بالمصلّين، إلاّ أنّي وجدت لسالم مكاناً في الصف الأوّل. استمعنا لخطبة الجمعة معاً وصلى بجانبي... بل في الحقيقة أنا صليت بجانبه ..


بعد انتهاء الصلاة طلب منّي سالم مصحفاً. استغربت!! كيف سيقرأ وهو أعمى؟ كدت أن أتجاهل طلبه، لكني جاملته خوفاً من جرح مشاعره. ناولته المصحف ... طلب منّي أن أفتح المصحف على سورة الكهف. أخذت أقلب الصفحات تارة وأنظر في الفهرس تارة .. حتى وجدتها .


أخذ مني المصحف ثم وضعه أمامه وبدأ في قراءة السورة ... وعيناه مغمضتان ... يا الله !! إنّه يحفظ سورة الكهف كاملة !!


خجلت من نفسي. أمسكت مصحفاً ... أحسست برعشة في أوصالي... قرأت وقرأت.. دعوت الله أن يغفر لي ويهديني. لم أستطع الاحتمال ... فبدأت أبكي كالأطفال. كان بعض الناس لا يزال في المسجد يصلي السنة ... خجلت منهم فحاولت أن أكتم بكائي. تحول البكاء إلى نشيج وشهيق ...

لم أشعر إلا ّ بيد صغيرة تتلمس وجهي ثم تمسح عنّي دموعي. إنه سالم !! ضممته إلى صدري... نظرت إليه. قلت في نفسي... لست أنت الأعمى بل أنا الأعمى، حين انسقت وراء فساق يجرونني إلى النار .


عدنا إلى المنزل. كانت زوجتي قلقة كثيراً على سالم، لكن قلقها تحوّل إلى دموع حين علمت أنّي صلّيت الجمعة مع سالم ..


من ذلك اليوم لم تفتني صلاة جماعة في المسجد. هجرت رفقاء السوء .. وأصبحت لي رفقة خيّرة عرفتها في المسجد. ذقت طعم الإيمان معهم. عرفت منهم أشياء ألهتني عنها الدنيا. لم أفوّت حلقة ذكر أو صلاة الوتر. ختمت القرآن عدّة مرّات في شهر. رطّبت لساني بالذكر لعلّ الله يغفر لي غيبتي وسخريتي من النّاس. أحسست أنّي أكثر قرباً من أسرتي. اختفت نظرات الخوف والشفقة التي كانت تطل من عيون زوجتي. الابتسامة ما عادت تفارق وجه ابني سالم. من يراه يظنّه ملك الدنيا وما فيها. حمدت الله كثيراً على نعمه . ذات يوم ... قرر أصحابي الصالحون أن يتوجّهوا إلى أحدى المناطق البعيدة للدعوة. تردّدت في الذهاب. استخرت الله واستشرت زوجتي. توقعت أنها سترفض... لكن حدث العكس !


فرحت كثيراً، بل شجّعتني. فلقد كانت تراني في السابق أسافر دون استشارتها فسقاً وفجوراً . توجهت إلى سالم. أخبرته أني مسافر فضمني بذراعيه الصغيرين مودعاً ...


تغيّبت عن البيت ثلاثة أشهر ونصف، كنت خلال تلك الفترة أتصل كلّما سنحت لي الفرصة بزوجتي وأحدّث أبنائي. اشتقت إليهم كثيراً ... آآآه كم اشتقت إلى سالم !! تمنّيت سماع صوته... هو الوحيد الذي لم يحدّثني منذ سافرت. إمّا أن يكون في المدرسة أو المسجد ساعة اتصالي بهم.


كلّما حدّثت زوجتي عن شوقي إليه، كانت تضحك فرحاً وبشراً، إلاّ آخر مرّة هاتفتها فيها. لم أسمع ضحكتها المتوقّعة. تغيّر صوتها ..


قلت لها: أبلغي سلامي لسالم، فقالت: إن شاء الله ... وسكتت ...


أخيراً عدت إلى المنزل. طرقت الباب . تمنّيت أن يفتح لي سالم، لكن فوجئت بابني خالد الذي لم يتجاوز الرابعة من عمره. حملته بين ذراعي وهو يصرخ: بابا .. بابا .. لا أدري لماذا انقبض صدري حين دخلت البيت .


استعذت بالله من الشيطان الرجيم ..


أقبلت إليّ زوجتي ... كان وجهها متغيراً. كأنها تتصنع الفرح .


تأمّلتها جيداً ثم سألتها: ما بكِ؟


قالت: لا شيء .


فجأة تذكّرت سالماً فقلت .. أين سالم ؟


خفضت رأسها. لم تجب. سقطت دمعات حارة على خديها ...


صرخت بها ... سالم! أين سالم .. ؟


لم أسمع حينها سوى صوت ابني خالد يقول بلغته: بابا ... ثالم لاح الجنّة ... عند الله ...


لم تتحمل زوجتي الموقف. أجهشت بالبكاء. كادت أن تسقط على الأرض، فخرجت من الغرفة .


عرفت بعدها أن سالم أصابته حمّى قبل موعد مجيئي بأسبوعين فأخذته زوجتي إلى المستشفى .. فاشتدت عليه الحمى ولم تفارقه ... حين فارقت روحه جسده ..


إذا ضاقت عليك الأرض بما رحبت، وضاقت عليك نفسك بما حملت فاهتف ... يا الله


إذا بارت الحيل، وضاقت السبل، وانتهت الآمال، وتقطعت الحبال، نادي ... يا الله



انشاء الله تعجبكم القصه

وانتظر ردودكم


ملكة الرومانسيه
cry`
soooo sad



_________________
avatar
ملكة الرومانسيه
مشرفة منتدی الشعر بكل انواعه

انثى العمر : 28
المزاج : coooooool
لونك المفضل : black & red
عدد المساهمات : 2906
هوايتك هوايتك : sweem & meakup
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 3247
السٌّمعَة : 0

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ~*¤ô§ô¤*~ قصص التنميه البشريه والعقليه~*¤ô§ô¤*~

مُساهمة من طرف NO LOVE في الجمعة سبتمبر 18, 2009 7:00 pm

اني قاریه هاي القصه عن جد حلوه وموءثره
الانسان احله شي یشوف عیوبه ویصلحهن گبل میشوف عیوب غیره ومیصیر الانسان یقلد علی مخلوقات الله لان میگدر یجیب مثلهن لعله هذا اللی یقلد علیه احسن منه لان الانسان موکامل واکو بشر عدهم حوبه سریع یشوورون والتقلید هو احد انواع الغیبه والغیبه حرام (ایحب احدکم ان یأکل لحم اخیه میتا فکرهتموه) واحنه نعرف هذا الشی بس مع الاسف منطبق عدنه الغیبه والتقلید احدی ونساتنه وکرزاتنه هههههههه کرزات من لحم اییییییییع (الغیبه ادام کلاب اهل النار)
مشکوره حبیبتي قصه روعه والقصه الرابعه رحت اذبهه علی امینیم یله امینیم نرید قصه بیهه موعضه بس قبل القصه ارید تعلیق

_________________
avatar
NO LOVE
مشرفه منتدی الحوار العام

انثى العمر : 26
المزاج : Relax
لونك المفضل : red
عدد المساهمات : 370
هوايتك هوايتك : ilove the play
تاريخ التسجيل : 11/09/2009
نقاط : 393
السٌّمعَة : 3

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى